AALCO Logo

Asian-African Legal Consultative Organization (AALCO)

الاحتفال بالذكرى السنوية الـ70 لاتفاقيات جنيف

 

       27 سبتمبر/أيلول 2019م

المكان: منظمة آلكو

29-سي، ريزال مارغ

تشانكيابوري، نيودلهي

 

تشكل اتفاقيات جنيف لعام 1949 وبروتوكولاها الإضافي حجر الأساس للقانون الدولي الإنساني، والتي تنظم النزاع المسلح وتسعى إلى الحد من آثاره من أجل التخفيف من المعاناة الإنسانية. ويصادف هذا العام الذكرى الـ70 لاعتماد اتفاقيات جنيف، التي تم التصديق عليها عالمياً. كما ستحتفل كل من منظمة آلكو والوفد الإقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر بهذا الحدث الهام الذي استمر 70 عامًا وستستدعى روح الاتفاقيات لدعم كرامة الإنسان خلال النزاع وذلك عن طريق الاستفادة من تجارب الدول الآسيوية والإفريقية لتبادل القضايا الرئيسية ذات الاهتمام الإنساني. وتتيح ورشة العمل هذه فرصة فريدة للمشاركة مع مجموعة متعددة الأطراف غير غربية من الدول في حوار حول تحسين احترام القانون الدولي الإنساني، عن طريق الجمع بين جميع الدول الأعضاء في منظمة آلكو عددها 47 واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

تهدف ورشة العمل إلى ما يلي:

(1)            إحياء الذكرى السبعين لاتفاقيات جنيف وتوعية الحضور بالأهمية المستمرة لهذه الصكوك وأهميتها؛ و

(2)            تبادل التدابير القانونية والعملية لتحسين تنفيذ التزامات القانون الدولي الإنساني الحالية

سيوفر هذا المنتدى فرصة للتفاعل مع مجموعة واسعة من المحاورين، بما في ذلك الدبلوماسيين والوزارات الحكومية الرئيسية والملحقين العسكريين ووكالات الأمم المتحدة إلى جانب زملاء الصليب الأحمر والهلال الأحمر في نيودلهي. ويوفر المنتدى فرصة للدول لتجديد التزامها بحماية المتضررين من النزاع المسلح في ضوء الذكرى السبعين لاتفاقيات جنيف.


برنامج ورشة العمل

8:45-9:00 صباحاً

عملية التسجيل

9:00-9:30 صباحاً

كلمة الترحيب

الأمين العام لمنظمة آلكو

اتفاقيات جنيف اليوم - وجهات نظر من آسيا وأفريقيا

 

رئيس الوفد الإقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر في نيودلهي

انتداب اللجنة الدولية للصليب الأحمر ودورها فيما يتعلق باتفاقيات جنيف

التحديات الحالية والناشئة أمام القانون الدولي الإنساني

 

9:30-11:15 صباحاً

حلقة نقاش I: التدابير القانونية والعملية لتحسين تنفيذ القانون الدولي الإنساني

هدف الجلسة: يتمثل هدف هذه الجلسة في التركيز على التنفيذ المحلي وهو أمر أساسي لضمان احترام القانون الدولي الإنساني. ولا يكفي مجرد وجود القانون لمنع الانتهاكات ومعالجتها، بل يجب تنفيذه على أرض الواقع. بمناسبة الذكرى الـ70 هذه لاتفاقيات جنيف، ومن المفيد أن نتذكر ممارسات الدول الآسيوية والإفريقية التي ساهمت في تحسين التنفيذ من أجل حماية ضحايا النزاع المسلح.

الأسئلة التوجيهية الممكنة:

·       كيف تم تعزيز تنفيذ القانون الدولي الإنساني من خلال الأطر القانونية المحلية والتدابير العملية؟

·       ما هي الخطوات التي اتخذت لإدماج القانون الدولي الإنساني في التدريب والتخطيط العسكريين؟

·       ما هي مساهمة الجمعيات الوطنية للقانون الدولي الإنساني أو غيرها من الهيئات المماثلة في تنفيذ القانون الدولي الإنساني؟

·       كيف ساهم النظام القضائي في بلدكم في الإشراف على تنفيذ القانون الدولي الإنساني؟

منسق الجلسة: دولة عضو (سيتم تأكيدها لاحقاً)

فريق المتحدثين: اللجنة الدولية للصليب الأحمر

الهند والدول الآخرى (سيتم تأكيدها لاحقاً)

قراءة مفيدة: ورقة الحقائق القانونية عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر:

What is IHL, Implementing IHL: From Law to Action

الوثيقة الأخرى حول National Implementation of IHL

11:15-11:30 صباحاً

استراحة الشاي

11:30-12:45 مساءً

حلقة نقاش II: التحديات المعاصرة أمام القانون الدولي الإنساني - مكافحة الإرهاب، والقانون الإنساني الدولي والعمل الإنساني القائم على المبادئ

هدف الجلسة: في السنوات الأخيرة ، لجأت دول كثيرة إلى تدابير أقوى لمكافحة الإرهاب من خلال تشديد الأطر القانونية لمكافحة الإرهاب.

سوف توضح هذه الجلسة المفاهيم الخاطئة السائدة التي تحيط بالعلاقة بين الأطر القانونية التي تحكم مكافحة الإرهاب والقانون الدولي الإنساني والحاجة إلى ضمان عدم تقييد تدابير مكافحة الإرهاب أو التأثير سلباً على العمل الإنساني القائم على المبادئ في النزاع المسلح وفقاً لقواعد القانون الدولي الإنساني. وهذا يمكن أن ينجم عن قوانين مكافحة الإرهاب التي تجرم أي شكل من أشكال الدعم للأفراد الذين يُعتبرون إرهابيين يعوقون في العمل الإنساني مثل المساعدة الطبية للمقاتلين الجرحى والمرضى، والزيارات والمساعدة المادية للمحتجزين، أو عمليات الإغاثة التي تلبي الاحتياجات الأساسية للمدنيين في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة المصنفة كمنظمات إرهابية. وتجعل بعض التطورات الأخيرة على المستوى الدولي ضرورياً لتدابير مكافحة الإرهاب الامتثال لقواعد القانون الدولي الإنساني – وأنها تشمل قرار مجلس الأمن رقم 2462 (2019م) بشأن مكافحة تمويل الإرهاب وقرار الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة بشأن استراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب ليونيو 2018م.

الأسئلة التوجيهية الممكنة:

·       متى ينطبق القانون الدولي الإنساني على الدول في الحرب ضد الإرهاب وعلى الجماعات المسلحة غير التابعة للدولة التي تُعتبر "إرهابية"؟

·       كيف يمكن للدول أن تضمن أن تدابير مكافحة الإرهاب تحترم سلامة القانون الدولي الإنساني وتحافظ على ضرورة العمل الإنساني؟

·       ما هي الخطوات اللازمة لتنفيذ إعفاء إنساني شامل بموجب القانون المحلي وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2462 وقواعد القانون الدولي الإنساني؟ ما هي التدابير الأخرى التي يمكن اعتمادها على المستوى المحلي لمواءمة النهج، بحيث لا تعرقل الضرورات الأمنية تسليم العمل الإنساني المحايد؟

منسق الجلسة: دولة عضو (سيتم تأكيدها لاحقاً)

فريق المتحدثين: اللجنة الدولية للصليب الأحمر

والدول الأخرى

قراءة مفيدة:

UNSC Resolution 2462 (2019)

UNGA Resolution 72/284 The UN Global Counter Terrorism Strategy Review (2018)

ICRC Challenges Report: The applicability of IHL to counterterrorism (2015) pages 16 – 21.

12:45-1:00 مساءً

الجلسة الختامية

منظمة آلكو

اللجنة الدولية للصليب الأحمر

1:00-2:00 مساءً

مأدبة الغداء

 

 

 

 
« prev | next »